الاستراتيجيه للبحث العلمي
أهم معايير إدارة الجودة الشاملة 558251
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي العلمي
سنتشرف بتسجيلك والانضمام للنخبه العلميه
آلأسترآتيجيه للبحث العلمي أهم معايير إدارة الجودة الشاملة 438964
ادارة المنتدي أهم معايير إدارة الجودة الشاملة 298929

الاستراتيجيه للبحث العلمي
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

الاستراتيجيه للبحث العلمي

البحث العلمي :إنه محاولة لاكتشاف المعرفة والتنقيب عنها وتنميتها وفحصها وتحقيقها بدقة ونقد عميق ثم عرضها بشكل متكامل ولكي تسير في ركب الحضارة العلمية ..
 
البوابةالرئيسيةمكتبة الصورالأحداثالمنشوراتس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

 

 أهم معايير إدارة الجودة الشاملة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
abuwaddah1
الفعــال آلآستــــرآتيــجي
الفعــال آلآستــــرآتيــجي
abuwaddah1

ذكر الابراج : القوس الحصان
عدد الرسائل : 14
احترام القانون : أهم معايير إدارة الجودة الشاملة 69583210
أهم معايير إدارة الجودة الشاملة 0d324d4f63fa0d
تاريخ التسجيل : 30/03/2017
نقاط : 1285
السٌّمعَة : 10

أهم معايير إدارة الجودة الشاملة Empty
مُساهمةموضوع: أهم معايير إدارة الجودة الشاملة   أهم معايير إدارة الجودة الشاملة I_icon_minitimeالسبت يونيو 13, 2020 2:39 am

[size=33]أهم معايير إدارة الجودة الشاملة[/size]

إدارة الجودة الشاملة تمثل توظيف العمليات الإدارية الأربعة (التخطيط، والتنظيم، والتوجيه، والرقابة) بشكل سليم وصحيح في تحقيق متطلبات العميل أو المستهلك وإنجاز ما ينال رضاه مع الحرص على متابعة ما بعد الاستهلاك والحصول على تقييم العميل للمنتج، والعمل على تحسين جودة المنتج بشكلٍ مستمر.

مفهوم إدارة الجودة الشاملة (Total Quality Management)


هي عملية مستمرة لاكتشاف وتقليل أو القضاء على الأخطاء في عملية التصنيع، وتبسيط إدارة سلسلة التوريد، وتحسين تجربة العملاء، وضمان أن يكون الموظفون على مستوى السرعة في التدريب.
تم تطوير مفهوم إدارة الجودة الشاملة من قبل (William Deming) مستشار الإدارة الذي كان لعمله تأثير كبير على التصنيع الياباني.

تشمل إدارة الجودة الشاملة مجموعة من العناصر وهي كالتالي


تركز على ضمان أنّ الإرشادات الداخلية والمعايير المتبعة تقلل من الأخطاء في سير العمل.
تعتبر نهج منظم للإدارة التنظيمية الشاملة، ينصب تركيز العملية على تحسين جودة مخرجات المؤسسة، بما في ذلك السلع والخدمات.
تركز الجودة الشاملة على التحسين المستمر للممارسات الداخلية في المنظمة، يمكن أن تعكس المعايير الموضوعة كجزء من نهج إدارة الجودة الشاملة كل من الأولويات الداخلية وأي معايير صناعية قائمة حاليًا.
يمكن تعريف معايير الصناعة على مستويات متعددة وقد تشمل الالتزام بالقوانين واللوائح المختلفة التي تحكم تشغيل أعمال معينة.
يمكن أن تشمل معايير الصناعة أيضًا إنتاج العناصر وفقًا لمعايير مفهومة، حتى لو لم يكن المعيار مدعومًا باللوائح الرسمية.

تاريخ الإدارة الشاملة للجودة

لا يوجد مصدر واحد متفق عليه لمفهوم إدارة الجودة الشاملة، ويعتقد بعض الخبراء أنه جاء من كتابين للمفكرين في إدارة الجودة، كتاب مراقبة الجودة الشاملة للكاتب Armand Feigenbaum وكتاب ما هي إدارة الجودة الشاملة؟ للكاتب Kaoru Ishikawa's.
يقول آخرون إنّ المصطلحات نشأت عن مبادرة في البحرية الأمريكية لتبني توصيات وليام ديمينج، مدير إدارة الجودة والتي أطلقوا عليها إدارة الجودة الشاملة، لم تتمتع إدارة الجودة الشاملة بقبول حتى عصر الثمانينات.
تعود جذور مبادئ وممارسات إدارة الجودة الشاملة إلى أوائل القرن العشرين ومبادئ فريدريك تايلور للإدارة العلمية، التي دعت إلى طريقة متسقة لأداء المهام وتفقد العمل النهائي لمنع المنتجات الغير صالحة أو الرديئة من الخروج من المتجر.
جاء المزيد من الابتكار في عشرينيات القرن العشرين من خلال إعداد والتر شوارت لضوابط العملية الإحصائية، والتي يمكن تطبيقها في أي وقت في عملية الإنتاج للتنبؤ بمستويات الجودة.
طوال العشرينات والثلاثينيات من القرن الماضي، طور ويليام ديمينج، نظريات مراقبة العملية الإحصائية التي كان يستخدمها لمساعدة إدارة الإحصاء الأمريكية في أوائل الأربعينيات، وكان هذا أول استخدام للتحكم في العمليات الإحصائية في مجال غير التصنيع.

أهمية نظام الجودة الشاملة

أدوات الجودة الشاملة تكتسب القوة ليس عندما تنشئ المؤسسة قسمًا مخصصًا للجودة، ولكن عندما تشارك الشركة بأكملها في السعي لتحقيق الجودة العالية.

يمكن لتطبيق هذه الفلسفة أن يساعد المنظمة في التالي:

• ضمان رضا وولاء العملاء.
• ضمان زيادة الإيرادات وزيادة الإنتاجية.
• تقليل الفائض من المخزون.
• تحسين التصميم.
• التكيف مع الأسواق المتغيرة والبيئات التنظيمية.
• زيادة الإنتاجية.
• تعزيز صورة السوق.
• القضاء على العيوب والنواقص.
• زيادة الأمن الوظيفي.
• تحسين معنويات الموظف.
• خفض التكاليف.
• زيادة الربحية.

أهداف إدارة الجودة الشاملة

تهدف الجودة الشاملة بالدرجة الأولى إلى تحقيق أعلى مستويات الرّضا للعميل من خلال ما تُقدّمه من منتجات أو خدمات من خلال مطابقة متطلّبات العميل مع مواصفات المنتجات بدقة وكفاءة عالية.
تهدف إدارة الجودة الشاملة إلى مساءلة جميع الأطراف المشاركة في عملية الإنتاج عن الجودة الشاملة للمنتج أو الخدمة النهائية.

ما هي تكاليف الجودة؟

أحد المبادئ الأساسية لإدارة الجودة الشاملة هو أن تكلفة القيام بالأشياء بشكل صحيح في المرة الأولى أقل بكثير من التكلفة المحتملة لإعادة القيام بها، فهناك خسائر عندما يتخلى العملاء عن المنتجات والعلامات التجارية لأسباب تتعلق بالجودة.
 هناك أربع فئات أساسية للتكلفة:

تكاليف التقييم:

تغطي تكاليف التقييم الفحص والاختبار طوال دورة الإنتاج، ويتضمن ذلك التحقق من أن المواد الواردة من المورد تفي بالمواصفات وضمان أن المنتجات مقبولة في كل مرحلة من مراحل الإنتاج.

تكاليف الوقاية:

تشمل تكاليف الوقاية الإعداد السليم لمناطق العمل من أجل الكفاءة والسلامة، والتدريب والتخطيط المناسبين، ويتضمن هذا النوع من التكلفة أيضًا إجراء مراجعات، وغالبًا ما تُعطى الأنشطة المتعلقة بالوقاية أصغر تخصيص لميزانية الشركة.

تكاليف الفشل الخارجية:

تتعلق هذه الفئة بتكلفة المشكلات بعد إصدار المنتج في السوق، قد تشمل مشكلات الضمان، واسترجاع المنتجات، والإصلاحات.

تكاليف الفشل الداخلية:

الأعطال الداخلية هي تكاليف المشكلات قبل وصول المنتجات إلى العملاء، وتشمل الأعطال الداخلية على الأجهزة المكسورة، والتي تسبب التأخير والتوقف، وعمليات تشغيل المنتجات المُعطلة، والتصميمات التي تتطلب إعادة صياغة.

معايير إدارة الجودة الشاملة

تعتبر إدارة الجودة الشاملة عملية تركز على العملاء وتهدف إلى التحسين المستمر لعمليات الأعمال، وتسعى جاهدة لضمان أن يعمل جميع الموظفين بالسير نحو تحقيق الأهداف المشتركة لتحسين جودة المنتج أو الخدمة المقدمة، وكذلك تحسين الإجراءات المعمول بها للإنتاج.
يتم التركيز بشكل خاص على اتخاذ القرارات القائمة على الحقائق، وذلك باستخدام مقاييس الأداء لمراقبة التقدم؛ يتم تشجيع مستويات عالية من التواصل التنظيمي لغرض الحفاظ على مشاركة الموظف ومعنوياته.
تلعب الإحصاءات دوراً أساسياً في إدارة الجودة لأن القدرة على التنبؤ بالدقة من خلال الأرقام أقل تكلفة بكثير من فحص الأجزاء. علاوة على ذلك ، في بعض الأحيان التفتيش هو ببساطة غير مريح. يقول نيكولز: "يحتاج ماكدونالدز إلى معرفة أن كل برجر على صواب دون الاضطرار إلى تناول الطعام من كل واحد منهم".

لا توجد مجموعة واحدة من المبادئ المقبولة لإدارة الجودة الشاملة، وبالمثل لا توجد إجراءات محددة لتنفيذ أساليب وأدوات إدارة الجودة الشاملة.
للمؤسسات الحرية في إستخدام المعايير التي تراها مناسبة لتطبيق نظام إدارة الجودة الشاملة ).
من الممكن وصف المبادئ المقبولة عمومًا بالتالي:

• رضا العملاء.
• التزام الموظف ويتم من خلال آليات التدريب.
• اتخاذ القرارات القائمة على الحقائق بحيث يقوم فريق العمل بجمع البيانات وإحصائيات العمل لضمان أن العمل يلبي المواصفات.
• الاتصالات الفعالة بحيث يجب أن يكون هناك حوار مفتوح في جميع أركان المنظمة.
• التفكير الاستراتيجي حيث أنّه يجب أن تكون الجودة جزءًا من الرؤية الطويلة الأجل للمؤسسة.
• النظام المتكامل والذي يمثل رؤية مشتركة، بما في ذلك معرفة مبادئ الجودة والالتزام بها، التي تجعل كل فرد في الشركة على تواثل مع الآخرين، ومن المهم أيضاً فهم أنّ الموردين هم جزء مهم من هذه العملية التواصلية.
• التحسين المستمر حيث أنّه يجب أن يفكر كل موظف دائمًا في كيفية أداء وظيفته بشكل أفضل.

قطاعات أعمال تطبق إدارة الجودة الشاملة


بينما نشأت في قطاع التصنيع، يمكن تطبيق مبادئها على مجموعة متنوعة من الصناعات، مع التركيز على التغيير طويل الأجل على الأهداف قصيرة الأجل.
تم تصميمها لتوفير رؤية متماسكة للتغيير المنهجي، مع وضع ذلك في الاعتبار ، يتم استخدامها في العديد من الصناعات، بما في ذلك التصنيع والبنوك والتمويل والطب.
يمكن تطبيق هذه التقنيات على جميع الأقسام داخل منظمة فردية أيضًا، هذا يساعد على ضمان عمل جميع الموظفين نحو الأهداف المحددة للشركة، وتحسين الوظيفة في كل مجال، وكذلك الأمر يمكن أن تشمل الإدارات المعنية والتسويق والإنتاج وتدريب الموظفين.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أهم معايير إدارة الجودة الشاملة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الاستراتيجيه للبحث العلمي :: الابحاث الادبيه و الاداريه :: ابحاث الاداره العامه-
انتقل الى: