الاستراتيجيه للبحث العلمي
الكارثة قادمة - د. محمد سهيل الدروبي 558251
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي العلمي
سنتشرف بتسجيلك والانضمام للنخبه العلميه
آلأسترآتيجيه للبحث العلمي الكارثة قادمة - د. محمد سهيل الدروبي 438964
ادارة المنتدي الكارثة قادمة - د. محمد سهيل الدروبي 298929

الاستراتيجيه للبحث العلمي
الكارثة قادمة - د. محمد سهيل الدروبي 558251
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي العلمي
سنتشرف بتسجيلك والانضمام للنخبه العلميه
آلأسترآتيجيه للبحث العلمي الكارثة قادمة - د. محمد سهيل الدروبي 438964
ادارة المنتدي الكارثة قادمة - د. محمد سهيل الدروبي 298929

الاستراتيجيه للبحث العلمي
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

الاستراتيجيه للبحث العلمي

البحث العلمي :إنه محاولة لاكتشاف المعرفة والتنقيب عنها وتنميتها وفحصها وتحقيقها بدقة ونقد عميق ثم عرضها بشكل متكامل ولكي تسير في ركب الحضارة العلمية ..
 
البوابةالرئيسيةمكتبة الصورالأحداثالمنشوراتس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

 

 الكارثة قادمة - د. محمد سهيل الدروبي

اذهب الى الأسفل 
2 مشترك
كاتب الموضوعرسالة
DR.MSD
النشيــط آلآستــــرآتيــجي
النشيــط آلآستــــرآتيــجي
DR.MSD


الابراج : السرطان الماعز
عدد الرسائل : 7
احترام القانون : الكارثة قادمة - د. محمد سهيل الدروبي 69583210
الكارثة قادمة - د. محمد سهيل الدروبي Jb12915568671


الكارثة قادمة - د. محمد سهيل الدروبي Ataa

تاريخ التسجيل : 12/12/2010
نقاط : 4197
السٌّمعَة : 10

الكارثة قادمة - د. محمد سهيل الدروبي Empty
مُساهمةموضوع: الكارثة قادمة - د. محمد سهيل الدروبي   الكارثة قادمة - د. محمد سهيل الدروبي I_icon_minitimeالأحد ديسمبر 12, 2010 12:57 pm

حقيقة الأزمة المالية العالمية - الكارثة الحقيقية قادمة:
د. محمد سهيل الدروبي
ما كدنا نستمع لبعض السياسيين والصحفيين يعلنون قرب انتهاء المالية العالمية حتى تفجرت الأزمة اليونانية التي باتت اليوم تنذر بأزمة مالية أوربية شاملة لن تقل أثارها على أوربا و الأسواق المالية العالمية عما حدث في الولايات المتحدة الأمريكية ، بل أن البعض أعرب عن قلقه من انتقال الأزمة إلى منطقة الشرق الأوسط و آسيا و بالتالي تصبح الأزمة أزمة عالمية لا مناص لأحد منها.ونرى علماء الاقتصاد و السياسيين و المفكرين يقترحون أساليب ووسائل لإنهاء الأزمة أو عدم التعرض لها، وللأسف رغم أن البعض نوه إلى بعض الأسباب الرئيسية التي كانت وراء الأزمة لم نر من فكر بالقضاء على هذه الأسباب و منشأها رغم بساطة ذلك ولعل السبب يعود في أن سبب الأزمة هو ذاته ركن الاقتصاد العالمي ألا وهو الرب ، فالنظام المالي العالمي الحالي القائم على الربا أو الفائدة سمه ما شئت أدى إلى واقع خيالي و اقتصاد وهمي غير حقيقي رعاه و طوره المرابون الجشعون في محاولات دائمة لتوظيف الفائض النقدي الكبير التي توفر لديهم بعد سنوات طوال من المراباة الجشعة, ومبالغ الربا تو الفوائد هذه تجاوزت الناتج الاقتصادي الفائض عن استهلاك البشرية التي أصبحت تدريجياً أمام أحد أمرين، إما الموت جوعاً ، بعد أن بدأت الفوائد تستغرق مايقرب من كامل عائداتها أو إنتاجها بكلمة أدق ، أو التوقف عن سداد الفوائد والقروض التي حصلت عليها ، وهذا كنت قد أشرت إليه في محاضرات سابقة.
فلنكن واقعيين في نظرتنا إلى الأزمة ، فهي لن تنتهي مادام العالم متمسكاً بالنظام الحالي القائم على الربا والمنفصل عن الإنتاج، وكل المحاولات سواء أكانت بمزيد من الإقراض أو تخفيض للفوائد ، قد تؤجل النهاية الكارثية للأزمة ولكن بالتأكيد لن تنهيها أو توقفها.
ومن الواضح للمتابع أن الأزمة المالية الحالية وبعد أن أدت إلى إفلاس عدد من الشركات المالية والبنوك ، ستؤدي في المرحلة القادمة إلى أزمة اقتصادية ستنجم عن إفلاس مؤسسات وشركات ومصانع إنتاجية، وكنتيجة لإفلاس هذه القطاعات الإنتاجية سيتم طرد أعداداً كبيرة من العاملين مما سيزيد من حدة مشكلة البطالة، وسيخرج من جهة أخرى عدد من المنتجين من السوق مما سيؤدي إلى انخفاض حجم الإنتاج وبالتالي حجم العرض مما سيؤدي تلقائياً إلى ارتفاع الأسعار، ولن نستغرب في تلك الحالة أن يقوم وحوش الربا من جديد باستغلال ذلك الوضع لعرض قروض لمنتجين جدد أو شركات قائمة لزيادة إنتاجها مما سيزيد من جديد من تكلفة الإنتاج وارتفاع الأسعار لمصلحة المرابين وبمقدار سيتجاوز ماسيجنوه من ربا. كل ذلك سيؤدي في النهاية إلى كارثة اجتماعية بكل المقاييس ولن يكون مستغرباً أن تتفكك دول عظمى وأن تنشب حروب أهلية واضطرابات تجتاح معظم الدول الدائرة مع عجلة الاقتصاد الربوي القائم اليوم.
لأن الحل لا يمكن أن نراه إلا بقرار جرئ يربط النشاط المالي والمصرفي بشكل نهائي بالإنتاج وعائدات الإنتاج ، وتوجيه التمويلات والاستثمارات باتجاه الاستثمار المباشر بطريق المضاربة أو المشاركة الحقيقية في عمليات الإنتاج وبالربح أو الخسارة. بالتأكيد أن هذا الأمر ليس من السهل أن تقبله اليوم المؤسسات المالية والمصارف القائمة على الإقراض، كما سيتطلب ذلك تغييراً جذرياً في التفكير الاقتصادي والمالي والمحاسبي وحتى التعليمي.
فهل يمكن لعالم اليوم أن يقتنع أن المال بشكله المطلق ليس له قيمة تذكر بمعزل عن الإنتاج؟؟.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
اَلَمَلَكَهَ بَلَقَيَــسَ
[ اَلَمَدَيَرَ آلَآسَتَــــرَآتَيَجَيَ ]
[ اَلَمَدَيَرَ آلَآسَتَــــرَآتَيَجَيَ ]
اَلَمَلَكَهَ بَلَقَيَــسَ


انثى الابراج : الاسد التِنِّين
عدد الرسائل : 2105
الموقع : هوَ يشَبِه السّعادَةَ ؛ كلِ ماَ فكَرت فيَه ابتسَم !*
المزاج : لسى بدري...
احترام القانون : الكارثة قادمة - د. محمد سهيل الدروبي 69583210
الكارثة قادمة - د. محمد سهيل الدروبي Najran-un1376484686971
الكارثة قادمة - د. محمد سهيل الدروبي 156820
الكارثة قادمة - د. محمد سهيل الدروبي 13270197175


تاريخ التسجيل : 26/02/2008
نقاط : 47336
السٌّمعَة : 24

بطاقة الشخصية
معلومات: اهتماماتي للبحث العلمي

الكارثة قادمة - د. محمد سهيل الدروبي Empty
مُساهمةموضوع: رد: الكارثة قادمة - د. محمد سهيل الدروبي   الكارثة قادمة - د. محمد سهيل الدروبي I_icon_minitimeالأحد ديسمبر 12, 2010 2:20 pm

شكري وتقديري الكامل

****************************************************************************** ( التــــــوقيــــــع ) ****************************************************************************
[rtl]السلام عليكم ورحمة الله وبركاته[/rtl]
[rtl]جميعنا مسؤولون ومعنيون بنشر كل مفيد من ابحاث ومواضيع تعتمد ع الذات في كافة بقاع الأرض[/rtl]
[rtl]تبرع الآن وساهم حسب استطاعتك.[/rtl]
[rtl]يمكنك التبرع عبر حساب باي بال | paypal بالضغط على هذا الرابط:
[/rtl]
[ltr][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][/ltr]
[rtl]نحن بحاجة دعمكم [/rtl]



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الكارثة قادمة - د. محمد سهيل الدروبي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» سرطانات الإقتصاد المعاصر - د. محمد سهيل الدروبي
» إدارة المخاطر في المصارف الإسلامية- د.محمد سهيل الدروبي
» جريمة غسيل الأموال ومكافحتها- د. محمد سهيل الدروبي
» النظام الربوي واللاربوي - مقارنة بين المصارف التقليدية والمصارف الإسلامية - د.محمد سهيل الدروبي
» كتاب ،، الصحافة و الصحفي المعاصر ،، محمد الدروبي

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الاستراتيجيه للبحث العلمي :: الابحاث الادبيه و الاداريه :: ابحاث الاقتصاد والتجارة-
انتقل الى: