آلَآسُتْرَآتْيْجَيْہ لَلَبِحْثٌ آلَعَلَمـَيْ
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي العلمي
سنتشرف بتسجيلك والانضمام للنخبه العلميه
آلأسترآتيجيه للبحث العلمي
ادارة المنتدي


ما معني كلمة ((الاستراتيجية ))...

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ما معني كلمة ((الاستراتيجية ))...

مُساهمة من طرف الفـــردوس في الجمعة أكتوبر 07, 2011 2:37 pm



تطور مفهوم وتعريف كلمة إستراتيجية عبر مختلف عصور التاريخ وفقاً لأختلاف وتطور التقنية في كل عصر عن الآخر، ووفقاً لتباين المدارس الفكرية والسياسية لكل قائد أومفكر، ومن هنا تنبع الصعوبة لتقديم تعريف جامع مانع لكلمة إستراتيجية، لأنه لايوجد تعريف موحد متفق عليه حتى الآن لهذه الكلمة، لأن الأستراتيجية تتطور تبعاً لتطور الأقتصاد والسياسة والعلوم، وتستفيد من أحدث ماتوصلت إليه العلوم والتكنولوجيا .
وكلمة إستراتيجية مشتقة أصلاً من الكلمة اليونانية ( Strategos ) وكانت تعني فن قيادة القوات

وهذا تعريف الإستراتيجية لمفكرين سياسيين وعسكريين من المدرستين الغربية والشرقية وكذلك لمفكرين عرب.

- المدرسة الغربية:

1- كلاوزفيتز: يعرف الإستراتيجية بأنها فن إستخدام الأشتباك من أجل هدف الحرب (1).

وقد عاب الكاتب العسكري البريطاني ليدل هارت (2) على تعريف كلاوزفيتز للإستراتيجية ومن عيوبه أنه يدخل هذه الفكرة في حقل السياسة أو في أعلى مستوى لقيادة الحرب، وهذه أمور تتعلق بمسؤولية الدولة لابحدود عمل القادة العسكريين الذين تستخدمهم السلطة الحاكمة ليقوموا بإدارة العمليات وتنفيذها، والعيب الآخر هو تحديده لمعنى الإستراتيجية فيما يتعلق بإستخدام المعارك فقط، أي تكريس كل الأعتبارات والأمكانيات في الحرب للبحث عن المعركة التي تحقق الحل الحاسم بقوة السلاح

2- ليتريه: هي فن إعداد خطة الحرب وتوجيه الجيش في المناطق الحاسمة والتعرف على النقاط التي يجب تحشيد أكبر عدد من القطعات فيها لضمان النجاح في المعارك (3).

3- مولتكه: الأستراتيجية هي مجموعة من الوسائل التي تستخدم لإدراك وتحقيق الوصول الى غرض محدد (4) .

4- كراسة التدريب المشترك البريطانية الصادرة عام 1902م تعرف الإستراتيجية بأنها فن التخطيط لحملة ما وتوجيهها، وهي الأسلوب الذي يسعى إليه القائد لجر عدوه الى المعركة(5).

5- فون درغولتز: هي التدابير الواسعة التي تستخدم في تحريك القوات الى الجهة الحاسمة في أكثر الظروف ملائمة ويمكن أن يسمى علم القيادة (6).

6- فوش: هي فن حوار الإرادات التي تستخدم القوة لحل خلافاتها (7).

7- ليدل هارت: هي فن توزيع واستخدام مختلف الوسائط العسكرية لتحقيق هدف السياسة(8) وسرعان ما أدرك ليدل هارت بأن تعريفه هذا لم يحط بجميع المفاهيم المتزايدة بأستمرار في عددها وحجمها، لذلك يرى الجنرال بيرغالوا أن ليدل هارت أضاف أخيراً الى تعريفه السابق (أن التعبية هي التطبيق العملي للإستراتيجية في مستوياتها الدنيا، وإن الإستراتيجية هي التطبيق العملي للإستراتيجية العامة في مستوى أدنى ) (9).

8- ريمون أرون: هي قيادة وتوجيه مجمل العمليات العسكرية، أما الدبلوماسية فهي توجيه العلاقات مع الدول الأخرى على أن تكون الإستراتيجية والدبلوماسية تابعتين للسياسة (10).

9- أندريه بوفر: هي فن إستخدام القوة للوصول الى أهداف السياسة (11).

10- ايوريه: أن محتوى الإستراتيجية والتعبية واحد، وأن كلمة إستراتيجي هي صفة لبعض المستويات في إدارة الحرب أو الحركات العسكرية وأن إدارة الحرب التي تقع مسؤوليتها على عاتق حكومة الوطن هي عملية إستراتيجية (12).

11- بييرغالوا: هي فن المزج بين الفكرة السياسية والوسائل المتاحة لإرغام الخصم – أو الخصوم – على القبول بالغاية أو الغايات المتوخاة (13).

12- أما المفهوم الأمريكي فقد عرف دليل ضباط أركان القوات المسلحة الأمريكية لعام 1959م الإستراتيجية بأنها (فن وعلم إستخدام القوات المسلحة للدولة لغرض تحقيق أهداف السياسة العامة عن طريق إستخدام القوة أو التهديد بإستخدامها (14).

بعد أن إستعرضنا جملة من التعاريف الغربية للإستراتيجية سنتناول الآن التعريف الإشتراكي لها :

- المدرسة الشرقية:

1- لينين: الإستراتيجية الصحيحة هي التي تتضمن تأخير العمليات الى الوقت الذي يسمح فيه الإنهيار المعنوي للخصم للضربة المميتة بأن تكون سهلة وممكنة (15).

2- ماوتسي تونك: هي دراسة قوانين الوضع الكلي للحرب (16).

3- كوزلوف: هي عملية خلق الوسائل العسكرية التي تمكن السياسة من الحصول على أهداف (17).

4- كرازيلفكوف: إن الإستراتيجية العسكرية تعتمد مباشرة على السياسة وتخضع لها، وخطط الحرب الإستراتيجية يتم تصميمها على أساس الأهداف التي تحددها السياسة (18).

5- سوكولوفسكي: تمثل الإستراتيجية العسكرية مجموعة من المعارف النظرية التي تعالج قوانين الحرب كصراع مسلح دفاعاً عن مصالح طبقية محددة. وتدرس الإستراتيجية في ضوء التجارب العسكرية والأوضاع السياسية والعسكرية والطاقات الأقتصادية والمعنوية، وأساليب تصريف الحروب، ووجهات نظر العدو المحتمل وأوضاع الحرب المقبلة وطبيعتها وطرائق الإعداد لها وتسيير دفتها وفروع القوات المسلحة، وأسس استخدامها الإستراتيجي بالإضافة الى أسس الحرب المادية والتقنية وتظل في الوقت نفسه مجال النشاط العملي للقيادة السياسية والعسكرية العليا في القيادة العامة ومقرها، والمتعلق بـ فن إعداد البلاد للحرب وتصريف الصراعات المسلحة في ظل أوضاع تاريخية محددة (19).


- المدرسة العربية:

1- المدرسة المصرية: تعرف الإستراتيجية على أنها أعلى مجال في فن الحرب وتدرس طبيعة وتخطيط وإعداد وإدارة الصراع المسلح وهي أسلوب علمي نظري وعملي يبحث في مسائل إعداد القوات المسلحة للدولة واستخدامها في الحرب معتمداً على أسس السياسة العسكرية كما انها تشمل نشاط القيادة العسكرية العليا بهدف تحقيق المهام الإستراتيجية للصراع المسلح لهزيمة العدو (20).

2- المدرسة العراقية: تعرفها على أنها فن اعداد وتوزيع القوات المسلحة واستخدامها أو التهديد باستخدامها ضمن أطار الإستراتيجية العامة لتحقيق أهداف السياسة (21).

3- يمكن تعريفها: بأنها فن وعلم في تهيئة وتوزيع واستخدام القوات المسلحة أو التهديد بها لغرض تحقيق أهداف السياسة العليا للدولة.

- القاسم المشترك:

من الواضح أن القاسم المشترك الأعظم بين التعريفات المختلفة للإستراتيجية هو أنها علم وفن ينصرفان إلى الخطط والوسائل التي تعالج الوضع الكلي للصراع الذي تستخدم فيه القوة بشكل مباشر أو غير مباشر من أجل تحقيق هدف السياسة الذي يتعذر تنفيذه عن غير ذلك السبيل .

- القواعد العامة:

هناك مجموعة من القواعد العامة التي تحكم لعبة الإستراتيجية يمكن إيجازها في المبادئ التالية (22) :-

1- قوة التحشد .

2- الحصول على المبادأة .

3- تحقيق المفاجأة

4- الأقتصاد في القوى

5- المحافظة على حرية العمل .

6- خفة الحركة .

7- بساطة المخطط الإستراتيجي .

8- تحقيق التعاون والتنسيق بين جميع الأطراف

9- توحيد القيادة .



_________________



الفـــردوس
النآئــب آلآستــــرآتيـــجي
النآئــب آلآستــــرآتيـــجي

انثى الابراج: السرطان النمر
عدد الرسائل: 418
الموقع: stst.yoo7.com
احترام القانون:
تعاليق: لو بهآلدنيآ لكـل شخص حآجـهـ تستديم
قلت: أبي قربك .. ولآ عقب هآلحـآجـهـ كلآم ..!
- عشقُكِ ما زالَ يُهديني إشراقه " الصَباح "

تاريخ التسجيل: 28/02/2008
نقاط: 6137
السٌّمعَة: 0



معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ما معني كلمة ((الاستراتيجية ))...

مُساهمة من طرف الفـــردوس في الجمعة أكتوبر 07, 2011 2:38 pm

تعريف اخر

الاستراتيجية هي عبارة عن عدة مراحل والتي تنفذ هذه المراحل كي تصل الى تحقيق الهدف المراد الوصول اليه..

بمعنى ان شركة ارادت استقطاب مائة عميل لديها في عام 2007

اذن يتضح هنا ان الهدف استقطاب 100 عميل لديها ولكن كيف يتم تحقيق الهدف؟

لابد من استراتيجية معينة تصل بك الى هدفك...


مراحل الاستراتيجية


1ـ لا يمكن ان تبدأ بمرحلة الا بعد ان تنهي المرحلة التي انت بها.

2ـ قياس جودة المرحلة التي انت فيها لاتقاس الا بجودة المرحلة السابقة.

3ـ كل مراحل الاستراتيجية متداخلة ومترابطة اي انك اذا غيرت في اي منها ستغير الأخرى.

4ـ عملية رصد التغييرات على مراحل الاستراتيجية تتم بصفة دورية وليست ثابتة.

5ـ يجب ان يكون لديك مصدر كبير لتدفق المعلومات والتي تساعدك في قياس تأثير المتغيرات على الاستراتيجية.

المراحل الأساسية الخاصة بالاستراتيجية


1ـ مرحلة التصميم: وتهتم ب:

1- تحديد رسالة المنظمة وتقييم البيئة الداخلية.
2- تحديد نقاط القوة والضعف و البيئة الخارجية.
3- تحديد الفرص والتهديدات.
4- تحديد الفجوة الاستراتيجية ووضع الأهداف طويلة الأجل.
5- اختيار أفضل الاستراتيجيات الكلية واستراتيجيات الوحدات الاستراتيجية والاستراتيجيات الوظيفة.

وتتطلب عملية التصميم تجميع المعلومات وتحليلها واتخاذ قرارات باختبار أفضل البدائل في كل خطوة من خطواتها، والممارسة هنا لابد ان تكون بأعلى درجة من الكفاءة.


2ـ مرحلة التطبيق: وتهتم ب:

1- تنفيذ الاستراتيجيات و وضع الأهداف قصيرة الأجل.
2- رسم السياسات وتخصيص الموارد البشرية والمادية وتوزيعها بين بدائل الإنفاق.
3- تهيئة المنظمة من الداخل بما قد يتطلبه ذلك من تعديل الهيكل التنظيمي وإعادة توزيع السلطات.
4- تحديد خصائص القوى العاملة وتدريبها وتنميتها بما يساعد على تنفيذ الاستراتيجيات.

وهذه المرحلة تحتاج إلى نظرة عملية وقدرة على تحريك الموارد البشرية وغير البشرية بطريقة منظمة ومرتبة تعمل على تنفيذ الاستراتيجيات التي وضعت في هذه المرحلة السابقة.

ونجاح هذه المرحلة يعتمد على تحقيق التكامل والتعاون بين الأنشطة والوحدات الإدارية المختلفة في المنظمة لتنفيذ الاستراتيجيات بكفاءة وفاعلية.


3ـ مرحلة التقييم:وتهتم ب:

عملية تقييم الاستراتيجيات لمعرفة مدى تناسبها مع التغييرات التي تحدث في البيئة الداخلية والخارجية وتقييم مدى دقة التنبؤات التي تحتويها الخطط.


ويتطلب ذلك مقارنة النتائج الفعلية بالأهداف المتوقعة من تطبيق الاستراتيجية وبالتالي اكتشاف الانحرافات التي قد تكون في مرحلة تصميم الاستراتيجية أو في مرحلة تطبيق الاستراتيجية.


_________________



الفـــردوس
النآئــب آلآستــــرآتيـــجي
النآئــب آلآستــــرآتيـــجي

انثى الابراج: السرطان النمر
عدد الرسائل: 418
الموقع: stst.yoo7.com
احترام القانون:
تعاليق: لو بهآلدنيآ لكـل شخص حآجـهـ تستديم
قلت: أبي قربك .. ولآ عقب هآلحـآجـهـ كلآم ..!
- عشقُكِ ما زالَ يُهديني إشراقه " الصَباح "

تاريخ التسجيل: 28/02/2008
نقاط: 6137
السٌّمعَة: 0



معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ما معني كلمة ((الاستراتيجية ))...

مُساهمة من طرف natalya في الأربعاء يناير 22, 2014 4:37 pm

شكرا جزيلا على هذه المعلومات

natalya
العضو آلآستــــرآتيــجي
العضو آلآستــــرآتيــجي

انثى الابراج: السرطان الفأر
عدد الرسائل: 1
احترام القانون:
تاريخ التسجيل: 22/01/2014
نقاط: 223
السٌّمعَة: 10


معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى